الخطوة 1: تقييم القدرة على التغيير

تنطوي الخطوة الأولى لمنظمات أصحاب العمل على تقييم قدرة الحكومة على الإصلاح. وعلى منظمات أصحاب العمل للتأكد من بداية الدورة السياسية إن كان لديها فرصة في النجاح.

وتتصل عمليات الإصلاح اتصالاً وثيقاً بالاقتصاد السياسي للتغيير. وهذا يشمل نظام القدرة على المساءلة، والحكم الذي تتم ممارسته داخل وخارج الدولة، ومدى انفتاح أو انغلاق الدولة، ومدى  قابلية عمليات صنع السياسات للتأثر.

ولأن الإصلاح هو بشكل أساسي عملية من الرفض السياسي، فليس هناك صيغ من الممكن استيرادها من مكان آخر. كل مجتمع يحتاج إلى تحديد التسوية السياسية التي تستوعب على النحو الأمثل مصالحه المتنافسة، ومن ثم إيجاد الحل التقني المناسب الذي يتناسب وتلك التسوية المنتقاة [1]. وقد تساعد المناهج التالية في تحديد الاستعداد للتغيير [2] أهداف منظمات أصحاب العمل هي "التغيير" أم "الإصلاح". للتوصل إلى ذلك على منظمات أصحاب العمل تقييم القضايا التالية منطقياً:

  1. ما مستوى عدم الرضا عن الوضع الراهن؟
  2. هل تملك منظمات أصحاب العمل رؤية واضحة عن "المستقبل الجديد"؟
  3. ما الخطوات العملية الأولى باتجاه هذا المستقبل الجديد؟
  4. ما مدى شدة المقاومة في وجه تغيير الوضع الراهن؟

ثم يجب أن تحكم بعدئذ باحتمال حدوث التغيير، في حال كان مستوى عدم الرضا، والرؤية من أجل التغيير، والخطوات العملية الواضحة للتغيير أشد من المقاومة.

من الناحية العملية خذ المثالين التاليين:

قضية التغيير: تفرض الحكومة ضريبة هبوط جديدة على كل المطارات التي يترتب على كل المسافرين في هذه المطارات دفعها.

مستوى عدم الرضا عن الوضع الراهن: لشركات الطيران التي لاحظت هبوط عدد ركابها منذ فرض الضريبة؛ والفنادق والمطاعم التي لاحظت انخفاضاً في مستوى الأعمال.

الرؤية الواضحة لـ "المستقبل الجديد" الذي اقترحته منظمات أصحاب العمل: الضغوط التي يمارسها عدد كبير من المشاريع في القطاعات الاقتصادية كبيرة جداً. لابد من معالجة الحالة عن طريق تخفيض الضرائب والأفضل من ذلك إلغاؤها، ستزداد أعداد المسافرين ستمتلئ الفنادق والمطاعم، وفي نهاية المطاف ستتلقى الحكومة المزيد من العائدات الضريبية.

الخطوات العملية باتجاه تغيير الوضع الراهن: لجنة جمعية الفنادق والمطاعم تجري مسحاً للسياح للتأكد من تأثير الضرائب على القرار الذي يتخذونه بشأن وجهتهم؛ ويوفر أعضاء منظمات أصحاب العمل من شركات الطيران، بيانات عن انخفاض عدد الركاب منذ دخول الضريبة حيز التنفيذ؛ تظهر الأرقام التي حصل عليها مجلس السياحة انخفاضاً في عدد السياح منذ فرض الضريبة (على الرغم من أن ذلك يرتبط أيضاً بعوامل أخرى).

مقاومة التغيير: ستستخدم سلطات المطار الذي تديره الدولة الضرائب لتمويل محطة جديدة جزئياً.  

ولتحديد احتمال التغيير وما إذا كان على منظمة أصحاب العمل المتابعة في المقترح، لا بد من معالجة بعض المسائل الأساسية.

الخطوة 1: موجز التقييم
هل يشكل "التغيير" الذي ترغب منظمات أصحاب العمل بإحداثه مقترحاً واقعياً؟  
هو قادر على الحصول على دعم واسع
من الممكن أن يدعم أصحاب المصلحة الآخرين هذا المقترح ككل أو عنصراً رئيسياً من عناصره.
 
إلى أي مدى هناك عدم رضا عن الوضع الراهن؟  
ستدعم جماعات المصلحة بما يكفي اقتراح التغيير
سيكون أصحاب المصلحة الآخرين مثل الجمهور أو وسائل الإعلام داعمين إذا ما عرض عليهم "مستقبل جديد"
يتنامى عدم الرضا عن الوضع الراهن
 
هل أفصحت منظمات أصحاب العمل عن رؤية واضحة لماهية ما قد يكون عليه "المستقبل الجديد"؟  
يمكن إثبات أن الفوائد الحقيقية تفوق أية تكاليف.
إثبات أن المقترح عملي وواقعي من حيث التنفيذ والتطبيق.
تصور إمكانية أن يترك المقترح أثراً إيجابياً على فرص العمل وحياة الناس
 
ما مدى شدة المقاومة للتغيير؟  
من الممكن أن تنقسم المعارضة للتغيير أو تفترق
علاقات القوة بين الرابحين والخاسرين المتأثرين بالأوضاع التي تم تغييرها مؤاتية
هناك مجموعات فرعية محددة من الممكن استهدافها لدعم بعض عناصر المقترح
 

[1] دعم إصلاحات بيئة الأعمال، دليل إرشادي لوكالات التنمية DCED 2008.

[2] بتصرف عن صيغة دافيد غليشر، بيكارد ر 1969 تنمية المنظمات: استراتيجيات ونماذج، آديسون ـ ويسلي، قراءة MA.