الخطوة 5: تقديم النتائج

1.5 استعمال النتائج

يجب توخي الحذر لدى استخراج معلومات الاستقصاءات والاعتماد عليها. ففي حين قد تشكل الاستقصاءات مصدراً رئيسياً للمعلومات، قد تكون بحد ذاتها أدوات غير دقيقة. مثلا لنفترض أن منظمة لأصحاب العمل تسعى لمعرفة ما إذا كان الحصول على التمويل هو أحد الشواغل الرئيسية بالنسبة إلى أعضائها فتشير الأجوبة على الاستقصاء إلى أن الحصول على قروض ليس من شواغلهما ولكن السبب قد يعود إلى طرح السؤال غير المناسب في الاستقصاء. فلا يظهر الحصول على القروض كمشكلة كبيرة لأن الشركات مثلاً لا تطلب القروض إذا كانت لا تتوقع الحصول عليها.

2.5 استعمال دراسات الحالات

إن دراسة الحالة هي حوار مفصل مع أحد أعضاء المنظمة. وهي طريقة ممتازة لدعم الاستقصاء بالمعلومات فهي توفر معلومات مفصلة عن الموضوع ومثلاً "واقعياً" يمكن الاعتماد عليه. ويمكنها أن تضيف ذلك التفصيل الإضافي المطلوب على شكل قصة شركة ما فتساعد على شرح الأرقام ومعناها العملي.

لدى القيام بدراسة حالة:

  • قم بإعداد أسئلتك سلفاً؛
  • كن واضحاً بشأن ما تريد من الشركة أن تجيب عليه؛
  • إسأل الشركة عن المعلومات التي ترتاح لنشرها في المجال العام وعن تلك التي لا ترغب في نشرها علانية؛
  • لا تخرج عن الموضوع؛
  • حاول أن تسجل المقابلة (شريطة الحصول على إذن بذلك)؛
  • قم بإجراء المقابلة مع الشخص المناسب؛
  • استفسر عن الساعة المحددة واطلب مكاناً بمنأى عن الإزعاج والمقاطعة.
شكل التصميم تعليقات اقتراحات [1]
أسئلة مغلقة أو مفتوحة؟
  • تنتج الأسئلة المغلقة المعلومات بطريقة أسرع وتكون معالجتها سهلة.
  • يمكن لتحديد مقاييس للأجوبة (من 1 إلى 5) أن يساهم في إغناء المعلومات.
  • تستغرق الإجابة عن الأسئلة المفتوحة وقتاً طويلاً كما أن معالجتها تكون صعبةً.
الوقت المطلوب من المستجوبين لملء الاستبيانات
  • لا يفترض بالاستقصاء الجيد أن يستغرق أكثر من 30 دقيقة للأشخاص المعنيين بالتقييم مباشرة، و15 دقيقة للأشخاص المشاركين فيه بطريقة غير مباشرة.
اللغة
  • على اللغة أن تكون واضحة وبسيطة ومراعية للمساواة بين الجنسين.
  • فكر في إمكانية الترجمة إلى اللغات المحلية.
نسخة رقمية أو ورقية
  • الاستقصاءات الرقمية سهلة المعالجة ويمكن استخدام الإنترنت كأداة.
  • في حالات كثيرة لن تكون الاستقصاءات الرقمية ممكنة بسبب قلة الوصول إلى التكنولوجيا.
التجريب والاختبار
  • يجب اختبار الاستقصاءات المفصلة على قياس القطاعات المعينة لترى إذا كانت تنتج ما يكفي من المعلومات وللتأكد من أن الأسئلة مفهومة من قبل المستجوبين. وكذلك، يجب تقييم الوقت المطلوب لملء الاستقصاءات.
أسئلة التحقق
  • يحتوي الاستقصاء الجيد بعضاً من أسئلة التحقق للتأكد من أن المعلومات التي تم جمعها قابلة للوثوق بها.
العدد المطلوب من المستجوبين
  • تزداد موثوقية نتائج الاستقصاءات بموازاة عدد المستجوبين.
  • إذا تعذر نشر الاستقصاءات على نطاق واسع يمكن استعمالها شريطة التحقق من نتائجها بواسطة الوسائل الأخرى لجمع البيانات.
تنظيم الاستقصاءات
  • يمكن لاستخدام عشوائية خيارات الإجابة في العملية الإلكترونية لجمع البيانات أن تؤثر في النتائج. يتيح ذلك أساساً للمستجوبين أن يجيبوا على الأسئلة بترتيب مختلف. إذاً، إن كان شخصان يملآن استقصاءً ما، يقوم أحدهما بملئه ضمن مجموعة أسئلة منظمة بينما يقوم الآخر باختيار الأسئلة عشوائياً. وقد يؤدي ذلك إلى تفاوت النتائج بينهما بعكس ما ستكون الحال عليه لو أجاب كلاهما عن الأسئلة بالطريقة المنظمة نفسها.
توقيت الاستبيانات
  • ينبغي نشر الاستبيانات في الأوقات التي يكون فيها المستجوبون مستعدين وقادرين على تخصيص الوقت لها – مثلاً نهاية السنة المالية تعتبر عادة فترة غير مناسبة لاستقصاء رأي أصحاب المشاريع.
مستوى الجهد الواقعي لتحليل البيانات وتبليغها
  • حين تتوفر الوسائل الرقمية لمعالجة الاستقصاءات، لا يتطلب تحليل البيانات وإبلاغها عادة الكثير من الوقت والجهد.
  • يمكن للأسئلة المفتوحة أن تعالج فقط حين يتوفر وقت وافر للتحليل.
البدء بتنفيذ الاستقصاءات
  • إذا أرسلت الاستقصاءات إلى الناس بدون متابعتها، قد يكون معدل عدم التجاوب معها مرتفعاً. يبلغ معدل التجاوب الناجح 60 في المئة على الأقل.
  • يمكن زيادة التجاوب بنسبة كبيرة حين تجمع الاستقصاءات يدوياً أو حين توزع خلال الفعاليات التي يتم في نهايتها جمع الاستقصاءات.

[1] مقتبس من The PPD Handbook: A Toolkit for Business Environment Reformers (صفحة 143).