الخطوة 1: مستويات الحكومة المختلفة التي يجب التأثير فيها

يمكن للحكومة أن تمارس أعمالها على مستويات مختلفة – أي المستوى الوطني أو الإقليمي أو المحلي. وتقوم الحكومات المركزية أو الوطنية بوضع إطار العمل الوطني (كالدستور) والتوجيهات (كخطة التنمية الوطنية) للبلد. ولكن المستويات الأخرى للحكومة، تقوم بأنشطة تؤثر هي الأخرى على تنمية المشاريع. وقد تكون تلك حكومات أو هيئات أو مجالس على مستوى المقاطعة أو الولاية أو الإقليم أو البلدة أو القرية.

*أنظر أداة التقييم رقم 9: تقييم السياسات والإطار القانوني والتنظيمي .

في أحيان كثيرة يكون المسؤولون الحكوميون المحليون هم من يقوم بتنفيذ القرارات المتخذة على الصعيدين الإقليمي أو الوطني. وبالتالي فبيدهم إما إنجاح وإما إفشال جهود منظمة أصحاب العمل عملياً ولذا غالباً ما يعتبر تعزيز الحوار بين المسؤولين المركزيين والمحليين أمراً هاماً للغاية.

هل الحكومة خاضعة للسيطرة مركزياً بواسطة القدرة التشريعية والرقابة التنظيمية على مستوى الوطن ككل؟ أو على مستوى المحافظات؟، أو المستوى المحلي؟

يؤثر مستوى الحكومة لدرجة كبيرة في نهج الدعوة الذي تمارسه منظمة أصحاب العمل. ومن شأن الحكومة المحلية القوية أن تقترح التركيز على تطوير قدرة الدعوة للفروع الإقليمية لمنظمة أصحاب العمل.

مثل

توصلت منظمة أصحاب العمل إلى اعتبار النظام الضريبي كقيد رئيسي يعرقل إنشاء المشاريع، وذلك من خلال الاستقصاء الوطني الذي أجرته. على أي مجال يجب أن تركز جهودها إذاً؟

بيّن تحليل منظمة أصحاب العمل أن هذه المشكلة واسعة الانتشار ولكنه ربما قد كشف فوارق بين منطقة وأخرى. كما قد كشف عن ضرائب محددة لا تتم جبايتها مركزياً واعتبر أن تحصيلها يستغرق وقتاً طويلاً. وأفادت بعض المناطق عن وجود مسؤولين فاسدين.

في هذه الحالة، ستحتاج منظمة أصحاب العمل إلى وضع استراتيجية وطنية للدعوة بشأن هذه المسألة - مع الاختلافات المناطقية كما هو مبيّن أعلاه.

وقد يبدو موقفها على هذا الشكل تقريباً:

  • الدعوة إلى تسديد الضرائب دفعة واحدة
  • تقليص عدد فترات تحصيل الضرائب
  • وضع مدوّنات سلوك لجباة الضرائب مع تطبيق المزيد من التدابير الفعالة للقضاء على الفساد (على سبيل المثال مدفوعات إلكترونية مباشرة)
  • زيادة المقارنات المرجعية لدى السلطة الضريبية بأسرها (من اجل رفع المعايير إلى مستوى أدنى متعارف عليه)

لعل نهج منظمة أصحاب العمل سيركز على الأرجح على المناطق الأكثر تأثراً بهذه المشلكة في البلاد باعتبارها "أمثلة" لتوضيح المشكلة. وسوف تحتاج الفروع الإقليمية والجمعيات القطاعية إلى أن تحشد بالقدر نفسه، فمع أن نسبة كبيرة من الضرائب تجبى على المستوى المركزي، فإن المقاطعات والأقاليم لديها سلطاتها الخاصة بها لجباية الضرائب. وينبغي للنهج العام أن يؤكد القدرة على اتخاذ إجراءات تصحيحية.

يمكن لـ"أداة تخطيط النفوذ" الواردة في ما يلي أن تساعد منظمات أصحاب العمل على تحديد مستوى الحكومة الذي ينبغي أن تركز جهودها عليه.

الخطوة 1: موجز التقييم
  المستوى المركزي المستوى الإقليمي المستوى المحلي
من يتيح المهام الإدارية الأكثر عملية للشركات (مثلاً إصدار الرخص)؟      
على أي مستوى يوجد الممثلون المنتخبون الذين يمكنكم التأثير فيهم؟      
على أي مستوى يتم توفير المعلومات بشأن سياسات تنمية المشاريع؟      
من يؤدي الدور التنظيمي المباشر؟      
ما مدى اللامركزية في صنع القرار؟  
إلى أي مدى تكون الطبقات المحلية للحكومة مسؤولة عن تنفيذ القرارات المتخذة على الصعيد الوطني؟  
إلى أي مدى تعمل مستويات الحكومة معاً بفعالية؟