• Home
  • من نحن
  • مقدمة إلى إطار البيئة المؤاتية للمشاريع المستدامة

مقدمة إلى إطار البيئة المؤاتية للمشاريع المستدامة

1.1           البيئة المؤاتية للمشاريع المستدامة

أقر مؤتمر العمل الدولي في اجتماعه المنعقد في يونيو/حزيران 2007 مفهوم "المشاريع التجارية المستدامة" باعتبارها مصدراً رئيسياً للنمو وتوليد الثروات وفرص العمل وتوفير العمل اللائق.  [1] تجسّد المشاريع المستدامة التكامل بين العناصر الثلاثة للتنمية المستدامة ألا وهي العنصر الاقتصادي والاجتماعي والبيئي باعتبارها دعائم متكافلة يعزز أحدها الآخر. أما في إطار منظمة العمل الدولية، فإن تعزيز المشاريع المستدامة يعد أداة رئيسية لتحقيق العمل اللائق والتنمية المستدامة والابتكار، كما يؤدي إلى تحسين مستويات المعيشة والظروف الاجتماعية.[2]

وبرأي منظمة العمل الدولية فإن البيئة المؤاتية لإنشاء الشركات ونموها أو تحويلها على أساس مستدام تجمع ما بين السعي إلى تحقيق الأرباح وبين الحاجة الى التنمية التي تحترم كرامة الإنسان والاستدامة البيئية، والعمل اللائق.ويشمل هذا الأمر طائفة واسعة من العوامل المترابطة التي يعزز أحدها الآخر: